Thursday 24 January 2019
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
عرب 48 - منذ 8 أشهر

المئاتُ في مسيرةِ إحياءِ الذكرى السّبعين لمجزرة الطنطورة

انطلقتْ مساء اليوم الجمعة، مسيرةُ إحياءِ الذكرى السّبعين، لمجزرة الطنطورة، التي راح ضحيتها العشرات بين شهداء وجرحى، بالإضافة إلى التهجير القسري بحقّ المتبقين من أهالي الطنطورة عام 1948. وتقدَّمتْ المسيرة؛ سرية كشفية مقدسية، حمل أعضاؤها الأعلام الفلسطينية والكوفيات وأسماء شهداء وعائلات الطنطورة. وتُقام هذه المسيرة في الطنطورة للسنة الرابعة على التوالي، والتي تُنظمها جمعية فلسطينيات . وقال النائب جمعة الزبارقة، في حديثه لـ عرب 48 : إن الشعور مختلط اليوم، شعورٌ بالحزن والأسى على أرواح الشهداء، وشعور بالسعادة لرفع أذان المغرب لأول مرة في الطنطورة منذ النكبة، هذه القرية التي يتمسك فيها من تبقى من أبنائها من المجزرة البشعة التي تقشعرُّ لها الأبدان والتي اقترفتها العصابات الصهيونية في النكبة . ووصلتْ المسيرة إلى شاطئ وميناء الطنطورة، حيث افتُتِح المهرجان بالوقوف دقيقة صمت وحداد على أرواح الشهداء، تلا ذلك النشيد الوطني الفلسطيني. ويُدير المهرجان الرمضاني في الطنطورة، الناشط سامي علي، الذي قال في افتتاح المهرجان: هذه المجزرة التي ظلت سنوات طي الكتمان حتى كشف عنها الباحث تيدي كاتس، باقية في الذاكرة الجمعية الفلسطينية، بل وتترسخ كما غيرها من أركان نكبة شعبنا الفلسطيني، الذي يواصل تسطير معجزات النضال الوطني، ويُقدِّم للعالم نموذجَ الصمود والنضال ، مُضيفا: من هذا المهرجان نُرسل التحية لأهلنا في غزة وللناشطين في حراك مسيرات العودة، ونقول نحن ننتظر عودتكم إلى فلسطين مهما طال الزمن . اقرأ/ي أيضًا | حقوقيّون ومسعفون: الاحتلال تعمّد استهداف الطواقم الطبية خلال مسيرات العودة

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

المئاتُ

 | 

مسيرةِ

 | 

إحياءِ

 | 

الذكرى

 | 

السّبعين

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر