Tuesday 29 September 2020
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      RSS      English
عرب 48 - منذ 2 أشهر

غانتس يصر على ميزانية لعامية حتى لو دفع الثمن

شدد وزير الأمن الإسرائيلي ورئيس حزب كاحول لافان ، بيني غانتس، مساء الإثنين، أنه لن يغير موقفه حيال الموازنة الجديدة، حتى لو دفع الثمن ، وذلك في تصريحات له خلال اجتماع لكتلة حزبه البرلمانية، نقلتها يئة البث الإسرائيلية ( كان-11 ). وذكرت القناة الرسمية أن قادة حزب يهدوت هتوراه الحريدي ووزير الإسكان، يعقوف ليتسمان، وعضو الكنيست موشيه غفني، اجتماعا الإثنين بغانتس، كل على حدة، في محاولة لإقناعه بالتوصل إلى حد وسط حول مسألة الموازنة. وأشارت القناة إلى أن غانتس أوضح لكليهما أنه مصر على أن ينفذ نتنياهو ما نص عليه الاتفاق الائتلافي حول هذه المسألة. وبعثت الأحزاب الحريدية برسالة إلى الليكود و كاحول لافان مفادها أن الجانب الذي سيعمل على إفشال إقرار الموازنة لن يحظى بدعمها في الانتخابات المقبلة، وسيدفع جراء ذلك ثمنا سياسيا ، وفق المصدر ذاته. ويصرون في كاحول لافان على إقرار موازنة لعامين، وفق ما تضمنه الاتفاق الائتلافي، فيما يطرح الليكود برئاسة رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، موازنة للفترة المتبقية من العام الجاري؛ بدعوى ضبابية المشهد الاقتصادي من جراء جائحة كورونا. وخلال الفترة الأخيرة، فشلت لقاءات عدة بين نتنياهو وغانتس ومسؤولين من حزبيهما في حل هذا الخلاف الذي قد ينهي حكومة الوحدة. وينبغي، وفقا للقانون الإسرائيلي، تقديم موازنة إلى الكنيست لإقرارها قبل 25 آب/ أغسطس الجاري، وإلا سيكون على الكنيست أن يحل نفسه تلقائيا، ويتم تحديد موعد لانتخابات مبكرة. وفي وقت سابق الإثنين، شدد نتنياهو، على ضرورة إقرار ميزانية عاجلة للأشهر المتبقية حتى نهاية عام 2020 الجاري، بدعوى تحريك عجلة الاقتصاد، وذلك في تصريحات له خلال جلسة للكتلة البرلمانية لحرب الليكود. وحول أزمة الميزانية المتواصلة، قال نتنياهو: نحتاج إلى تحويل ميزانية فورية حتى نتمكن من ضخ المزيد من الأموال للمواطنين وإعطاء الثقة والاستقرار للاقتصاد الإسرائيلي. هذا أمر حيوي ، علما بأن الاتفاق الائتلافي بين الليكود و كاحول لافان ينص على ميزانية للعامين الحالي والمقبل. وأضاف نتنياهو إقرار ميزانية لعامين بدلاً من ميزانية فورية يعني تقليصات صخمة للغاية. إنها سياسة اقتصادية معاكسة تماما لما يتوجب فعله ، وتابع هذا ليس وقت التقليصات، هذا الوقت لمواصلة ضخ الأموال على المواطنين. نحن بحاجة إلى فتح العام الدراسي في الوقت المحدد، وضخ الأموال إلى النظام الصحي، والاستعداد لفصل الشتاء - وكل هذا سنحققه من خلال ميزانية فورية. هذا ما يتوجب فعله بالحال .


آخر الأخبار
هشتک:   

غانتس

 | 

ميزانية

 | 

لعامية

 | 

الثمن

 | 

مصادر