Friday 10 July 2020
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
عرب 48 - منذ 1 أشهر

تقرير: هواوي تملك رقاقات أميركية تكفيها لعامين

كشف تقرير نُشر في صحيفة نيكي آسيان ريفيو أن عملاقة التكنولوجيا الصينيّة، هواوي ، خزنت احتياطيًا ما يكفيها لمدة عامين من الرقاقات الأميركيّة المهمة، في محاولة لها بحماية عملياتها من الإجراءات الصارمة التي تشنها الولايات المتحدة الأميركيّة ضدها. وتجتهد هواوي في التخزين على المعالجات المركزية التي تصنعها إنتل للاستخدام في الخوادم والرقاقات القابلة للبرمجة من نظيرتها زيلنيكس ، وهذه هي أهم المكونات لأعمال المحطة الأساسية للشركة والأعمال السحابية الناشئة، ولديها مخزون كافٍ لفترة تبلغ سنة ونصف أو سنتين. زذكرت مصادر التقرير أنه بعد الحملة الأميركية الأخيرة في 15 مايو لا توجد بدائل لهذه المكونات متاحة على الفور لشركة هواوي، حيث منعت واشنطن إنتاج رقاقات مصممة من هواوي، ويقول المحللون: إن الاعتماد على الرقاقات المخزنة يمكن أن يُضر في النهاية بالقدرة التنافسية للشركة. وبدأت الشركة في شراء الرقاقات في نهاية عام 2018، وذلك بعد وقت قصير من اعتقال المسؤولة المالية للشركة وابنة مؤسس الشركة على الحدود الكندية. وأفادت شركة هواوي الأسبوع الماضي أنها أنفقت 23.45 مليار دولار لتخزين الرقاقات والمكونات والمواد في عام 2019، بزيادة بنسبة 73 في المئة عن العام السابق، وجاء أول تأكيد علني من الشركة لمثل هذه الجهود بعد ثلاثة أيام من تشديد واشنطن قواعد الرقابة على الصادرات لمنع أي مورد غير أمريكي من إنتاج رقاقات لهواوي. وكشفت صحيفة نيكي آسيان ريفيو لأول مرة بجهود تخزين هواوي في شهر أيّار/ مايو الماضي، عندما تم إدراج الشركة الصينية لأول مرة في القائمة السوداء التجارية؛ لتقييد وصولها إلى التكنولوجيا الأميركية. وفي حين أن هواوي لم تكشف عن أهداف شراء الرقاقات، فإن المصادر تقول: إن الشركة حريصة بشكل خاص على بناء مخزون من الرقاقات القابلة للبرمجة، التي تعد ذات أهمية خاصة لمحطات هواوي الأساسية وغرف معدات الاتصالات، وذلك لأنها توفر الاتصال والهندسة المعمارية لمجموعة واسعة من تطبيقات المحطة الأساسية. وأوضح التقرير أنه من الصعب جدًا استبدال الرقاقات القابلة للبرمجة من زيلنيكس في الوقت الحالي، ولا يمكن لذراع هواوي للرقاقات هواوي هيسيلكون تصميم رقاقات يمكنها أن تنافس رقاقات زيلنيكس . ويعد وجود مخزونات كافية من الرقاقات أمرًا بالغ الأهمية لهواوي؛ من أجل طرح المنتجات في الوقت المحدد، وكشفت الشركة عن رقاقة كونبينغ في بداية عام 2019 كبديل لإنتل و أيه أم دي ، كما صممت رقاقات مخصصة لتحل محل رقاقات زيلنيكس ، لكن أحدث القيود الأميركية تعني أن هواوي غير قادرة على إنتاج تلك الرقاقات. اقرأ/ي أيضًا | أزمة كورونا تنقل مواجهة ترامب وبايدن الانتخابية إلى سناب تشات اقرأ/ي أيضًا | الصين تعتزم إرسال روبوت لاستكشاف المريخ


آخر الأخبار
هشتک:   

تقرير

 | 

هواوي

 | 

رقاقات

 | 

أميركية

 | 

تكفيها

 | 

لعامين

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر