Wednesday 21 November 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
عرب 48 - منذ 30 أيام

#الباقورة_والغمر: بين الإنجازات والأولويات

عبّر الأردنيون عن فرحهم بقرار الملك عبد الله الثاني، باسترجاع أراضي الباقورة والغمر، وذلك عبر إعلانه عن عدم تجديد البند في الاتفاقية الذي فيه إسرائيل تستأجر هذه الأراضي من الأردن مدة 25 سنة، منذ العام 1994. واحتلت إسرائيل في العام 1950 منطقة الباقورة التي تبلغ مساحتها 6000 دونم، واسترد الأردن 850 دونمًا فقط منها في العام 1994 ضمن اتفاقية السلام. واحتلت إسرائيل منطقة الغمر في العام 1967، بعد حرب الـ6 أيام، والتي تقع بالقرب من طريق البحر الميت القديم داخل الأراضي الأردنية، وتبلغ مساحتها 4000 دونم من الأراضي الزراعية الخصبة، وتتواجد بها مياه جوفية. وكان إحدى البنود في إتفاقية وادي عربة، هو منح هذه الأراضي لإسرائيل مدة 25 سنة، وفي حال لم تتم المطالبة بها، قبل سنة من انتهاء المدة المتفق عليها، يتم تجديد البند مدة 25 سنة إضافية. وطالب الأردنيون من الحكومة الأردنية والملك استعادة هذه الأراضي للسيادة الأردنية، وذلك مع اقتراب انتهاء العقد مع إسرائيل، وعدم تأجيرها للاحتلال، إذ أن عدم الإعلان عن النيّة في استعادتها يعني سيطرة إسرائيل على الأراضي مجددًا. وتنوّعت الآراء بين المشجعة لقرار الملك وأوعزت ذلك للمطالبات الشعبية التي جنت ثمارها، وبين المعتبرة ذلك أمرًا بديهيًا، وأخرون قالوا إن استرداد الأراضي الأردنية هو استرداد لكرامة كل أردني أيضًا. بينما عبّر آخرون عن تخوّفهم من عدم استرجاع الأراضي فعليًا. وعبّر محمد عمر عن فرحته بنجاح الضغط الشعبي والوطني على الملك بهدف استرداد الأراضي الأردنية، وبارك للشباب بهذا الإنجاز: وقال المغرّد مجدي سعدي إن أراضي الباقورة والغمر أردنية، وبارك لشعب الأردن: الباقورة والغمر أردنية.
عاش الشعب الأردني العظيم — Majdi Sadi (@MajdiSadi) October 21, 2018 وأشاد المغرّد خالد الناطور بقرار استعادة الأراضي، وتمنى أن ينطبق ذلك على اتفاقية الغاز أيضا: مبروك انتصار الارادة الشعبية في استعادة اراضي الباقورة والغمر وعقبال الغاء اتفاقية الغاز مع العدو الصهيوني

أراضينا: الحملة الوطنية لاستعادة الباقورة والغمر — خالد الناطور (@khalidnatour) October 21, 2018 بينما قال المغرّد حمزة العدوان، إن استرجاع أراضٍ أردنية ليس بالإنجاز، ولا زالت هناك الكثير من القضايا التي تحتاج اهتمام الدولة، والتي هي من أساسيات العيش الكريم: متى رايح يكون تخفيض أسعار المشتقات النفطية على رأس اولوياتكم؟
متى رايح يكون سهولة المواطن الأردني بالعيشة بالأردن على رأس اولوياتكم؟
متى رايح يكون راتب المواطن الأردني يكفيه لأخر الشهر على رأس اولوياتكم؟#الباقوره_والغمر اراضي اردنية وهاذي ماينقال عنها إنجازات او أولويات. pic.twitter.com/p0Ysf5BRES — Hamza M. Al-Adwan (@Mr_3dwanY) October 21, 2018 بينما استنكر حساب الشعب العربي فرحة الناس بهذا القرار، وتساءل عمّن كان المستفيد من تأجير الأرض كل هذا الوقت؟ #الاردن
عاملين كأنه تحررت القدس حبيبي الارض الها 25 سنة عند اليهود ومستفيدين منها بالكامل الموضوع وما فيه انه الاتفاقية انتهت وبس السؤال مين اللي استفاد من تأجيرها 25 سنة؟ جاوبو على السؤال قبل ما تعملو من القصة ابطال #الباقورة_والغمر — Arab People الشعب العربي (@ArabPeople) October 21, 2018 وتخوّف أحمد الحارثي من أن سلام إسرائيل مع الأردن هو سلام استراتيجي وأن الأراضي لن تُسترد، بل سيتم التفاوض عليها: اقرأ/ي أيضًا | #الباقورة_والغمر: الأردنيون يطالبون باستعادة أراضيهم من الاحتلال

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

الباقورة_والغمر

 | 

الإنجازات

 | 

والأولويات

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر